الجمعة، 28 يناير، 2011

كنتَ عكسيْ تماماً



::

بربكَ هلْ مآزلتَ تحبنيْ كمآكنتَ وتتظآهرْ بغيرِ ذآلكْ؟؟
أمْ أنَ النسيآن إجتآحَ ذآكرتكْ؟؟

حدثوني عنكَ وقالوا لي ْأنكَ بعد الرحيلْ عشتَ الحياة عرضآً وطولاً
وإبتسمتَ كثيرآً
لم ْتقفلْ على نفسكَ الأبوابْ
وتضيقُ بكَ المخارجْ
كما حدث معيْ أنا؟

كنتَ عكسيْ تماماً وأقوى مني مرتينْ

قيلَ ليْ بأنكَ عصيُ الدمعْ
والفراق ْلمْ يقصمْ ظهركَ كما كنت تقولُ لي ذاتَ حبْ
لم ْيهزْ الرحيلْ قلبكَ فيبكيْ خوفآً منْ إبتعاديْ فيعودُ إليَّ حبوآً
كطفلٍ لايقدرُ الإبتعادَ عن حضنِ أمه

لمْ تبكينيْ وتحزنْ من أجلي بالقدرْ اللذيْ أحببتنيْ به
كانَ رحيليْ عاديآً جدآً
خُيلَ ليْ أنكَ سَ ترتعبْ منْ رحيليْ وتحزنْ كمايليقُ بي
إحترامآً لأيامِ الحبْ اللتِي عشناها سويآً
لكنكَ كنتَ عكسيْ تمامآً وأقوى مني مرتين

::

لم يتشوه وجه أحلامكَ كليآً
وسيفُ اليأسْ لمْ يبترْ رأسَ أمنيآتكَ
لمْ تذرفْ الدموعْ فيْ الليآليْ الظلمآءْ
خوفآً وحنينآً وشوقآً إليْ..
لمْ تَزَوركَ أطيآفيْ فَتخفيْ عينيكَ بكفيكَ
خوفآً منْ أنْ تضعَ فيْ عينيكَ شوكةَ منْ الألمْ لرؤيتيْ مجردَ حلمْ وليسَ حقيقه
فَ لم يعدْ هنآكَ حقيقةً أصلآً..!!

لمْ ترميْ بهآتفكَ بعيدآً متصنعآً اللآمبآلآه وتلمحه بِطرفِ عينكْ
ربمآ جآءَكَ إتصآلٌ منيْ فترويْ به عطشَ إشتيآقكْ ليْ فَ قلبكَ يظلُ يدعو
لمْ ييأسْ أبدآً
فَ الرحيل لمْ يكنْ بالشيء السهلْ اللذيْ يجعلنآ نصدقْ ونقتنعْ
بأنَ كلَ شيء جميلْ يتغيرْ فيْ غمضة عينْ .

لمْ تحتضنْ وسآدتكَ عجزآً حتى فيْ الأحلآمْ أنْ تلمحنيْ

ولمْ ينتهيْ الألمْ
والحنينُ لآيرحمكْ والطرقْ مسدوده..!!
والذكريآتْ تتقآفزْ أمآمكْ..!!

كنتَ عكسيْ تمآمآً وأقوى منيْ مرتين

::

يَ نبضَ القلبْ

لمْ أتعمدْ يومآً السؤآلَ عنكَ بعدَ رحيلنآ
كنتُ أحآولُ نسيآنكْ
لكنْ همْ حدثونيْ عنكَ
وَحدثونيْ وَ...وَ..
ليتهمْ لمْ يفعلوآ
فقدْ كنتَ عكسيْ تمآمآً وأقوى منيْ مرتينْ
(وذآلكَ آلمنيْ كثيرآً )

ليسَ لأنيْ أتمنى أنْ يخدشَ قلبكَ الألمْ وروحكَ يقتلهآ الحنينْ
ولكنْ لأننيْ لمْ أكنْ مثلكْ..

لمْ أكنْ مثلكْ.. والربْ آلمنيْ ذالكَ كثيرآً
Raghad alfify

هناك تعليقان (2):

عازفة الالحان يقول...

بُعدهـ كآن أغربْ مِن وجٌودِهـ ,.
آلمنِي فَرحهـ ..وأفرحَنِي .,
لإننِي يوماَ لم أتَوقع أن يَكُون شُعوراَ بآرداَ هكذآ .,


شُكراَ يآ بعدهـ ..لقد عرفتُه أكَثر



عِطر الحَكِي .,
تَنثرينْ مِلحاَ على جٌروحِي ,,
ولآ تبرأ

-●ḾĬḾ« يقول...

حينْ يطُول آلغيآبْ ,, يَنعدمْ آلرجآء في آلوُصُول
وَ تجّفُ آلطُرق .. وَ تُسّد آلأبوآبْ

عِطْرِي .. حَرفٌ رآقٍ .. سَ/آكُون بِ/قرْبكِ دَومَآ ..